آخر الأخبار

"غوغل وآبل" تحذفان تطبيقا تابعا للمعارض الروسي نافالني

لندن- عربي21 السبت، 18 سبتمبر 2021 10:13 ص بتوقيت غرينتش

تسبب تصنيف موسكو لمؤسسة المعارض الروسي المعتقل أليكسي نافالني، بشركتي غوغل وآبل إلى إزالة تطبيق "Navalny" الخاص به من متاجرهما على شبكة الإنترنت في روسيا.

ونشر إيفان زدانوف، وهو حليف رئيس لنافالني، صورة عبر "تويتر" لرسالة بريد إلكتروني، قال إنها من شركة آبل تؤكد الحظر، مشيرا إلى أن فريق نافالني يفكر في رفع دعاوى قضائية ضد أبل وغوغل.

وجاء في الرسالة أن التطبيق قد تمت إزالته، بسبب تصنيف روسيا مؤسسة نافالني لمكافحة الفساد باعتبارها "متطرفة"، وبالتالي فقد احتوى التطبيق على محتوى يعتبر "غير قانوني".

وتضمن تطبيق نافالني توصيات بشأن استراتيجية التصويت الذكي، التي تحث الروس على التصويت تكتيكيًا لدعم المرشح الأكثر قدرة على عزل شاغلي الحزب الحاكم (روسيا الموحدة) في انتخابات مجلس الدوما.

 

اقرأ أيضا : انطلاق انتخابات "الدوما".. وبوتين يصوت عبر الإنترنت من "حجره"


وفُتحت صناديق الاقتراع للانتخابات في وقت سابق الجمعة. وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، إنه يعتبر الاستراتيجية بمثابة "استفزاز" وضارة بالناخبين.

وغردت المتحدثة باسم نافالني، كيرا يارمش، أن قرار عمالقة التكنولوجيا الأمريكيين "خيبة أمل كبيرة" و"عمل من أعمال الرقابة السياسية" التي "لا يمكن تبريرها".

وقال المتحدث باسم الكرملين إنه يرحب بالقرار لأن هذه الخطوة كانت "مطلبًا قانونيًا" لكلا المنصتين ليكونا متوافقين مع القانون الروسي.

وأضاف بيكسوف: "هذا التطبيق غير قانوني على أراضي بلدنا. كلا المنصتين تلقتا المتطلبات. ووفقًا للقانون نصًا وروحًا، فقد اتخذوا مثل هذا القرار، على الأرجح، لكن هذا السؤال يجب توجيهه إلى تلك الخدمات".

وبدأت الجمعة عملية التصويت على انتخابات مجلس "الدوما" الروسي، وسط اتهامات بحذف تطبيق "التصويت الذكي"، الذي أسسه حلفاء للمعارض أليكسي نافالني.

وقالت رئيسة لجنة الانتخابات المركزية، إيلا بامفيلوفا، إنه "سيتم استخدام التصويت الإلكتروني لأول مرة على نطاق واسع، خلال الانتخابات الحالية، التي تستمر حتى الأحد".

وأضافت أنه تم "اتخاذ إجراءات أمنية مشددة، وإجراءات لمحاربة جائحة فيروس كورونا، مع تطعيم 92 بالمئة من أعضاء اللجان الانتخابية في البلاد".

ويتنافس في هذه الانتخابات 14 حزبا على المقاعد الـ450 في مجلس الدوما، بحسب المصدر ذاته.

وأدلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بصوته عبر الإنترنت، بسبب خضوعه للحجر الصحي، بعد اكتشاف إصابة العشرات من المحيطين به في الكرملين.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا